اختر لونك المفضل
توضيح

تتحدث تدوينة على صفحة الفيسبوك  عن وضعية تمدرس مجموعة من الأطفال بالوحدة المدرسية الحصحاص التابعة لمجموعة مدارس الرضوان جماعة مستكمار. اليكم نص التدوينة : ” رسالة الى النائب الإقليمي للتربية والتعليم عن اقليم تاوريرت هل قمتم بزيارة لمجموعة مدارس الحصحاص تابعة لجماعة مستكمار حيث قام محسن بتقديم منزله كمدرسة مؤقتة و بعد المسافة التي يقطعها الصغار كل صباح باكر في ظروف قاسية لماذا لا توفرون لهم نقل مدرسي و بناء او على الأقل مكان مناسب لهم.”
فعلا مجموعة من الأطفال يدرسون بحجرة وفرها احد سكان المنطقة. وهو وضع غير مقبول فالاطفال يجب ان يدرسوا في حجرات تتوفر فيها الشروط اللازمة للتمدرس. هذا الوضع يذكرنا بوحدة سميمطط ببني وجكل حيث يدرس الاطفال في ظروف غير لائقة.
الاجراءات التي تم اتخاذها لمواجهة مثل هذه المشاكل :
* اجراءات علاجية : وتتمثل في الشروع في بناء حجرة بوحدة الحصحاص بمستكمار واخرى بسميمطط ببني وجكل. هاتين الحجرتين مع 13 حجرة أخرى بالمجال القروي بالإقليم ستكون جاهزة للدخول المدرسي المقبل حيث ان الاشغال الان جارية.
* اجراء وقائي: حيث لن تسمح المديرية  وتحت أي سبب بتمدرس الأطفال في غرف تقدمها الساكنة كحلول مؤقتة فإما أن تبنى قاعات تتوفر على المواصفات اللازمة وإما نبحث عن حلول أخرى ومنها النقل المدرسي الذي سيتطور اكثر خلال السنة المقبلة.
تحية لجميع الغيورين على المنظومة التربوية بالاقليم.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة المديرية الإقليمية للتربية و التكوين بتاوريرت لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

إخترنـا لـك