اختر لونك المفضل
ثانوية السعديين التأهيلية بالعيون الشرقية وفرع تاوريرت للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة يخلدان اليوم العالمي للفلسفة

محمد الغرباوي

تخليدا لليوم العالمي للفلسفة نظمت ثانوية السعديين التأهيلية بالعيون الشرقية، بتنسيق مع فرع تاوريرت للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة، وبدعم من جمعية آباء وأولياء تلميذات وتلاميذ المؤسسة وشركة دوبلي للخدمات ندوة فكرية بالمناسبة تحت شعار ” فيم تفيدنا الفلسفة اليوم ” وذلك يومه الجمعة 09 دجنبر 2016 بفضاء مكتبة المؤسسة.

الفترة الصباحية من يوم الجمعة كان لتلاميذ الثانية بكالوريا جميع الشعب لقاء تواصلي مع أساتذة مادة الفلسفة بالمدينة حول بعض التوجيهات الخاصة بالامتحان الوطني في مادة الفلسفة. حيث أطر هذا اللقاء السادة الأساتذة : الحبيب أملال ( مدرس المادة بثانوية الخوارزمي ) ابراهيم مسالي ( مدرس المادة بثانوية الزيتون ) عبد المجيد الحراس ( أستاذ المادة بثانوية السعديين ) محمد الغرباوي ( مدرس المادة بثانوية السعديين).  إذ تجاوب التلاميذ بشكل كبير وفعال مع الاساتذة المتدخلين.

أما الفترة المسائية فقد توزعت على جلستين، الجلسة الأولى خصصت للكلمات الترحيبية افتتحها السيد رئيس المؤسسة ” أحمد الوالي ” بكلمة رحب من خلالها بالحضور الكريم، ومنوها بالدور الذي تلعبه الفلسفة عموما وأساتذة المادة بشكل خاص في نشر قيم الحوار والاختلاف والتسامح. مشيرا في نفس الوقت إلى أهمية الموضوع – الحاجة الى الفلسفة – خاصة في الوضع الراهن والذي يتسم بتنامي الفكر المتطرف.

من جانبه، تقدم السيد المدير الاقليمي لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني بتاوريرت ” رشيد شرويط ” بكلمة وجه من خلالها شكره وتقديره لمؤسسة السعديين بأطرها وتلامذتها على دعوته للمشاركة في تخليد اليوم العالمي للفلسفة، كما توجه بكلمة شكر للفرع الاقليمي للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة، مشيرا الى الدور الذي لعبته طيلة ال50 سنة ولازالت تلعبه والتي وصل إشعاعها وتأثيرها الى خارج ارض الوطن، منوها في معرض كلمته بالشراكة التي وقعت بين الطرفين والتي تهدف الى النهوض بالفكر الفلسفي والدرس الفلسفي بالإقليم.

كلمة أخرى قدمها السيد ” الصديق زريوحي ” مفتش مادة الفلسفة بمديرية وجدة والمنسق الجهوي للمادة بالجهة، عبر من خلالها على سعادته بحضور هذا النشاط الفكري الفلسفي في مؤسسة السعديين. موجها كلمة شكر وامتنان للإدارة التربوية ومنسقية المادة بالمؤسسة.

بدوره تقدم السيد ” عبد القادر البالي ” كاتب فرع تاوريرت للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة بكلمة رحب من خلالها بالحضور الذي لبى نداء تخليد عيد محبة الحكمة، شاكرا من خلالها كل الشركاء الذين ساهموا في إنجاح هذا اللقاء الفلسفي. كما قدم في معرض كلمته نبذة عن الجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة وبعض المفكرين الذين تعاقبوا على رآستها من “نورالدين الصايل” ( 1967 ) الى “عبد الكريم سفير” ( 2016 ). معبرا كذلك عن استعداد الفرع للتعاون مع المديرية الاقليمية.

ليختتم التلميذ ” زهير أفقير” عن قسم الثانية بكالوريا آداب بتوجيه نداء اليوم العالمي للفلسفة والذي انطلقت صرخته هذه السنة من تأهيلية السعديين بالعيون الشرقية.

الجلسة الثانية المسائية عرفت مشاركة أربع أساتذة بأربع مداخلات برآسة وتسيير الاستاذ ” هشام الكتيري ” مدرس التاريخ والجغرافيا بالمؤسسة. وتوزعت هذه المداخلات بين الأستاذ ” الحبيب أملال ” في موضوع ”  دور تدريس الفلسفة في إثارة وتحفيز المساءلة لدى المتعلم ” والاستاذ “الصديق زريوحي ” حول موضوع ” أريسطو وضرورة الفلسفة “. المداخلة الثالثة قدمها الاستاذ ” عبد القادر البالي ” في  موضوع ” الفلسفة كخطاب منفتح من أجل التقارب والتواصل الانساني ” . أما الاستاذ الشاعر والناقد الأدبي بالمؤسسة ” عبد الكريم شياحني ” فتحدث عن ” الحق في الفلسفة، الحق في الشعر، الحق في الانسان “.

كما عرفت هذه المداخلات بدورها نقاشا مثمرا من طرف الحضور وكذا التلاميذ الذين حضروا اللقاء.

اختتم هذا الاحتفاء بتبادل تذكار اليوم العالمي للفلسفة بين كل من رئيس المؤسسة وكاتب الفرع الاقليمي للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة. مع توزيع شواهد المشاركة على الأساتذة المشاركين.

وقد حضر هذا النشاط كل من المدير الاقليمي، رئيس مكتب التواصل والتعاون الدولي والشراكات بالمديرية، أعضاء من مكتب الفرع للجمعية المغربية لمدرسي الفلسفة، رئيس جمعية الآباء، باشا المدينة، بعض مدراء المؤسسات التعليمية بالمدينة، أساتذة،طلبة ومهتمين بالشأن الفلسفي إضافة إلى تلميذات وتلاميذ المؤسسة.

وسوم :

أترك تعليق

. اشترك فى النشرة البريدية

انضم لنشرة المديرية الإقليمية للتربية و التكوين بتاوريرت لتكون دوما على المام بجديد الاخبار

إخترنـا لـك